شبابيك
السلام عليكم ورحمة الله وبكراته

احبتنا زوار الموقع الكرام نود اعلامكم جميعا بان المنتدى مفتوحاً للجميع لذلك فلا تبخلوا علينا بزيارتكم والتصفح ولو بالقراءة والدعاء

لا نريد ان نجبركم على التسجيل للتصفح نريدكم فقط ان استفدتم شيئاً من الموقع بان تدعو من قلبك لصاحب الموضوع والعاملين بالموقع

ودمتم بحفظ الله ورعايته

"خير الناس أنفعهم للناس"

ايميل الادارة : Aziz4des

ABO_ABO615@YAHOO.COM

شبابيك


 
الرئيسيةالرئيسية  الــبــوابــةالــبــوابــة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 [®][موسوعة غذائية متكاملة ][®]

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
NoRuLes
عضو جديد
عضو جديد
avatar

كلمتك للاعضاء : حٍّيَآكَمً آللهٍَ فْيَ آلمنتدى
ذكر
عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 04/05/2012

مُساهمةموضوع: [®][موسوعة غذائية متكاملة ][®]   الجمعة مايو 04, 2012 8:26 am

بسم الله الرحمن الرحيم

******************

يسرنى اخواتى ان اقدم لكم هذا الموضوع الشامل عن الغذاء..
ويحتوي علي..


1_فوائد الاغذيه.........
2_العادات الغذائيه الخاطئه.......

3_الأغذيه غير الصحيه..........

4_الغذاء بين الصحه والمرض......

5_انظمه غذائيه............

6_نصائح غذائيه هامه.......

7_الغذاء والحالات الخاصه............

8_تأثير المواد الملونه على الغذاء....


9_العناصر المعدنيه فى الغذاء....

0000000000000000000000000000
الغذاء بين الصحة والمرض
إن العبارة التي تقول إن صحتك محكومة ومتأثرة بما تأكل هي مقولة صحيحة وخاصة في هذا العصر .

من المعروف أن كثيرا من الامراض المزمنة التي تتزايد حاليا هي بسبب عادات غذائية خاطئة ، مثل أمراض السكري ، إرتفاع

ضغط الدم ، زيادة الكوليسترول ، أمراض الامعاء وأمراض السكتة الدماغية وغيرها .

كما أن هذه المدنية أفرزت منتجات غذائية مصنعة مما جعل الغذاء متوفر بنوعيات متعددة وبأشكال مغرية وأزال هذا التصنيع عن الغذاء الكثير من الألياف والمواد المفيدة مثل الفيتامينات والأملاح وفي المقابل زادت نسبة السكريات والدهون بشكل كبير .

ومن المستحسن أن نعيد النظر في برامجنا الغذائية ، وهذا ليس بالضرورة الحرمان من متعة الطعام ، ولكن المهم هو الإختيار المناسب لتحقيق التوازن الغذائي ، وهناك نوعيات مهمة يجب على الشخص الحرص على تضمينها لغذائه اليومي ومنها الحبوب، الخضروات ، الفواكه مع اللحوم ومنتجات الألبان .

ويمكن إيجاز أهم النصائح التي يجب الأخذ بها ليكون الغذاء بإذن الله مصدر غذاء وشفاء فيمكن ذكرها على النحو التالي :

1-تجنب الدهون الحيوانية في الأكل واستبدالها بالزيوت النباتية و خصوصا زيت الزيتون .

2-الإكثار من أكل السمك وخاصة الأسماك الدهنية .

3-إستبدال منتجات الألبان العادية بالألبان قليلة الدسم .

4-التركيز على اللحوم البيضاء "الدجاج ،السمك" بدلا من اللحوم الحمراء "الغنم والبقر والإبل " .

5-الحرص على تضمين الغذاء اليومي البروتينات النباتية المتوفرة في الفول والعدس مثلا .

6-محاولة التقليل من الأطعمة المطبوخة بالدهون والتوجه للأكلات المشوية والمسلوقة .

7-تجنب المعجنات والسكريات .

8-التركيز على أكل الفواكه وخصوصا تلك التي تحتوي على سعرات حرارية قليلة مثل التفاح ، البرتقال ، المشمش ….الخ

9-التقليل من أكل الفواكه والثمار المجففة لما تحويه من سعرات حرارية كبيرة مثل التمر والعنب وغيرها .

10-شرب المياه الغازية قليلة السعرات الحرارية .

11-الحرص على أكل الأطعمة الغنية بالألياف مثل الخبز الأسمر "البر" .

12-مزاولة التمارين الرياضية بشكل متدرج يتناسب مع طبيعة الجسم والسن .

13-العمل على تجنب الأطعمة المعلبة والتركيز على الأطعمة







فوائد الأغذية


الهواء

إن كمية الهواء التي يحتاجها الجسم لاتقل عن ثمانية أمتار مكعبة في

اليوم الواحد ، ولكن الهواء الذي يحتاجه الجسم هو الهواء النقي .

فهو يزود الجسم بالأكسجين اللازم ، من أجل الحصول على هواء

متجدد علينا فتح النوافذ باستمرار وفي أي فصل من فصول السنة ،

ومن المستحسن قضاء يوم واحد من الأسبوع في الضواحي والأماكن

الخلوية لأنها تزودنا بهواء نقي لا تستطيع المدينة أن تؤمنه لنا

بسبب منازلها العالية و دخانها المتصاعد من السيارات و الآليات

وغيرها كما ينصح باستنشاق هواء البحر الغني باليود والآزوت

و الأشعة فوق البنفسجية حيث تكسب الجسم صحة ومناعة ونشاطاً كما

تزود الجسم ببعض الفيتامينات .



الماء

هو غذاء للجسم وعامل فعال في إذابة الأطعمة وامتصاصها وابقاء

الدم في حالة سائلة والانسان بحاجة إلى مالا يقل عن 12 كوبا في

اليوم الواحد وهنا نذكر بعض الملاحظات العامة حول الماء وطرق

الإستفادة منه واستعماله

1.. تناول فور الاستيقاظ من النوم كأساً من الماء البارد على

الريق فهو يجرف الفضلات المترسبة في المعدة والأمعاء ويساعد على
تحريضها وبالتالي على مكافحة الإمساك و القضاء عليه.

2..لاتشرب الماء أثناء تناول الطعام بل قبل نصف ساعة من موعد

الطعام لكي يعد الجهاز الهضمي للإحساس الطبيعي بالجوع .

3.. تناول كوباً من الماء قبل النوم

بفضل هذه الإرشادات نتقي الإصابة بتصلب الشرايين وضغط الدم

والأملاح والإمساك.

هذا بالنسبة لمياه الشرب أما مياه البحر فنؤكد بأنها غنية

باليود و الحديد و النحاس و الصوديوم و الراديوم وبهذا يستطيع

أن يحفظ توازن النسج الحية في الجسم ويعتبر كعامل مساعد في شفاء

بعض الأمراض الجلدية و الإرتخاءات العضلية .



الشمس

عامل فعال في توليد الفيتامين D عن طريق تفاعل الأشعة فوق

البنفسجية مع المادة الدهنية الكامنة تحت الجلد ويجب علينا أن

نزود أجسامنا بهذا الفيتامين بالإستفادة من أشعة الشمس وذلك

باتباع الوصايا التالية :

1.. المجال للشمس بالدخول إلى المنزل .

2.. نعرض أجسامنا أشعة الشمس وخاصةً صباحاً و مساءً .

3..تعريض أجسام الأطفال لأشعة الشمس حيث يحميهم من الإصابة

بالكساح وتلين العظام .



البرتقال

فاكهة الشتاء الأولى غني بالفيتامين ج C الذي يقي من مرض

(الأسقريوط ) الذي يسبب ضعف البنية وإدماء الجلد و تبقعه كما

يسبب ارتباط الهضم وضعف الشهية للطعام وعدم قدرة الجسم على

مقاومة الإلتهابات .

إن برتقالة واحدة يتناولها الإنسان في اليوم كفيلة بتزويده بما

يحتاج إليه من الفيتامين ج

ولكن الإكثار من تناول البرتقال و خاصة العصير يسبب تآكل الأسنان

كما ينصح المصابون بالقرحة المعوية بالإقلال من تناول البرتقال

لأنه يزيد من حدة المرض .

هذا ويحتوي البرتقال على البر وتينات والدهون و السكريات وبعض

المواد المعدنية كالكالسيوم و البوتاسيوم .

بلاضافة إلى هذا الفيتامين يحتوي البرتقال على فيتامين( أ - ب )

كما أن قشور البرتقال تفيد الأمعاء وتنشط إفراز الكبد ولها خواص

مقوية و مهدئة للأعصاب كما أنها تحرك الشهية وتنبه إفراز المعدة .



الليمون

يعتبر مقدمة الفواكه المفيدة فهو غني بالفيتامين ج والكالسيوم إنه

مدر للبول ومطهر للجروح وطارد للديدان المعوية وواق من مرض

الأسفريوط ومخفف لآلام الروماتيزم أما منقوع قشره يفيد بالشفاء

من المغص والإسهال ولعصير الليمون أثره الفعال في مقاومة نقص

الإفراز الكبدي واتقاء إنخفاض ضغط الدم وتخفيف كثافة الدم كما

يعتبر عصير الليمون مرطب جيد للجسم ملطف للحرارة ويفيد في

إزالة الصداع بدلك الجبهة بقطعة منه .

أما إذا أضيف إلى القهوة فهو يشفي من حموضة المعدة .

وهو يستخدم في تجميل اليدين إذا دلكت اليدان بعصير الليمون

عقب غسلهما والليمون يختلف عن الفواكه الأخرى بإحتوائه على

نسبة كبيرة من الأحماض العضوية وقلة المواد السكرية ولهذا

يوصف لمرضى السكر لأنه يخفف حموضة الدم وكذلك الإكثار من

الليمون كما البرتقال يسبب تآكل الأسنان لذا يجب امتصاصه

وابتلاعه بسرعة كي لا يمس الأسنان ويتلفها .



البندورة (( الطماطم يعنى))

غذاء غني بالفيتامين ج يصنفها العلماء بين الفواكه وليس الخضروات

وهي تحوي على بروتينات ودهون ونشويات كما أنها غنية باليود لهذا

تستخدم في علاج تضخم الغدة الدرقية .

ومن أهم ميزات البندورة أنها لاتفقد شيئاً من فيتاميناتها سواء عند

الطهي أو التسخين كما أنها تحتفظ بهذه الفيتامينات عند حفظها

بالشكل المناسب .



التفاح

غني بالفيتامين (1ب - 2ب ) وبالفيتامين (ج C ) كما يحتوي على

مادة السيللوز التي تنشط الأمعاء لذلك له أثر في التخفيف من حدة

الإمساك المزمن ويعتبر التفاح علاجاً ناجحاً في إذابة حصوات الكلى

و الحالبين كما يعتبر مليناً جيد للأطفال .



الإجاص ( الكمثرى )

غني بالسيللوز ويعتبر مقبضاً جيد يمكن تعاطيه في حالات الإسهال

إنه غني بالمواد السكرية لكنه فقير في المواد الدهنية والبروتينات

ويحتوي الإجاص على عدد من المعادن أهمها الكالسيوم والفوسفور

والحديد و البوتاسيوم وهو غني بالفيتامين B كما يحتوي قشره على

الفيتامين C .



السفرجل

يصعب تناولها إلا ناضجة نظراً لصلابتها وقوة بنيتها غني بالفيتامين

( A - B)ويحتوي على(الستانين) ذي المفعول المقبض وعلى

أملاح كلسية مفيدة في حالات الإنهيار الرئوي .

كما ينفع شرابه في حالات الإسهال وعس الهضم .







العنب

يحتوي على الدهون و السكر و الكالسيوم والبوتاسيوم

و الحديد كما يحتوي على الفيتامين ( ب - ج ) يمد العنب

الجسم بالحرارة و الحديد الموجودفيه يساعد على شفاء حالات فقر

الدم والضعف العام ويزيد من مناعة الجسم .

كما ويمكن اعتبار العنب واقٍ من السرطان فهو يعيد للجسم قدرته

على تنظيم وظائفه فيستغني عن العقارات المهدئة للألم .



التين

غني بالحريرات العالية لذا فإن تناوله مجففاًفي الشتاء يمد الجسم

بطاقة حرارية قوية تساعده على مقاومة البرد والبقاء في حالة قوة

ونشاط وهو غني ايضاً بالسكر و البروتين والآزوت ويفيد في

مكافحة الإمساك المزمن .



الرمان

يحتوي الرمان على البروتين والدهون و السكريات و الأملاح المعدنية

كالكالسيوم والحديد والمغنزيوم كما يحتوي على فيتامين ( B - C )

ويفيد خشاف الرمان في حالة السعال ونزلات البرد الخفيفة التي

تصيب الإنسان في الخريف وتستعمل قشور الرمان في طرد الدودة

الوحيدة .


لسه فى تانى ........... استنونى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
NoRuLes
عضو جديد
عضو جديد
avatar

كلمتك للاعضاء : حٍّيَآكَمً آللهٍَ فْيَ آلمنتدى
ذكر
عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 04/05/2012

مُساهمةموضوع: رد: [®][موسوعة غذائية متكاملة ][®]   الجمعة مايو 04, 2012 8:26 am

المشمش

من أغنى الفواكه المحتوية على الحديد و اليود و الكالسيوم و المنغنيز

وهو يحتوي على الفيتامين (a - B - C) ورغم هذه الخواص

المفيدة ينصح بعدم الإكثار منه بحيث لايتجاوز ما نتناوله بضع

ثمرات في اليوم الواحد .



الخوخ

يحتوي الخوخ على الماء والدهون والنشويات والسكريات وهو يشبه

المشمش من حيث غناه بالحديد واليود والكالسيوم والفيتامين A

وهو سهل الهضم إذا أخذ ناضجاً طرياً أما تناوله قبل النضوج فإنه

يسبب تهيج الأمعاء .



الدراق

غني بالمعادن والفيتامين A .

يوصف الدراق لأصحاب المعد الحساسة الذين لا يتحملون بعض

أنواع الفاكهةوإذا أخذ مقشوراً كان له مفعول مقبض .



الموز

يكاد يكون غذاءً كاملاً فهو يحتوي على مقادير كبيرة من الفيتامين

( A - C ) وعلى عدد من المعادن أهمها الحديد والكالسيوم وهو

مصدر حراري ممتاز نظراً لوجود مواد نشوية فيه بمقادير عالية

بحيث يعتبر من عوامل بناء الجسم ويعتبر الموز غذاءً جيداً للأطفال

والمسنين والرياضيين ولمن يمارس مهنة شاقة .

ويجب الانتباه لأن تكون ثمرته طرية صفراء فالموز الأخضر يسبب

إزعاجاً للمعدة الضعيفة ومن الضروري مضغه جيداً قبل ابتلاعه .



البطيخ

غني بالفيتامين ( أ-ب-ج) وعصيره يقي من الإصابة بالتيفوئيد

وبذوره المقشورة تستعمل في الهند كملين ومجدد للقوى .

ويصنف البطيخ في مقدمة فواكه الصيف بسبب احتوائه على المواد

المعدنية المتحدة مع الأحماض العضوية النباتية مما يساعد على

الهضم كما أنه يملك خاصية مرطبة فهو غني بالماء لذا من

المستحسن عدم تناوله عقب الطعام مباشرة لأن مائه تعرقل

عملية الهضم .



الشمام

هو شقيق البطيخ غني بالفيتامين ج لكنه فقير بالفيتامين A

وفيه نسبة كبيرة من الماء والشمام الناضج تماماً يفيد المصابين

بالإمساك المزمن و البواسير والحصوات .



البلح

يحتوي على نسبة عالية من السكريات والنشويات ونسبة منخفضة من

البروتينات والدهون مع مقادير من القلويات التي تعتبر مضاداً

جيداً للسموم ويحتوي أيضاً على الحديد والكالسيوم بكميات كبيرة

والبلح المجفف - التمر - غني جداً بقيمته الغذائية حيث أن الطاقة

الغذائية التي يختزنها الكيلو غرام منه تكفي الإنسان لتأدية عمله

يوماً كاملاً كما أن منقوع التمر يفيد لمعالجة الأنفلونزا والتهابات

القصبة الهوائية و الحنجرة و النزلات الصدرية الخفيفة ومربى البلح

غني جداً بالفيتامينات (b-c-d) .



الكرز

فاكهة ربيعية غنية بالأملاح المعدنية كالبوتاسيوم الذي يساعد الجسم

على التخلص من أملاح الصوديوم الضارة بالأوردة المتصلبة ويعتبر

الكرز مطفئاً للعطش منشطاً للكليتين وهو ذو خاصة قلوية لذا يجب

عدم تناوله قبل الطعام لأنه يقف الأحماض المعدية مما يسبب عسر

الهضم كما يفيد الكرز مرضى الروماتيزم فهو يساعدهم على مقاومة

الالتهابات إذا تم تناوله بكميات كبيرة .



الفريز

يفيد في حالات الالتهاب والتيفوئيد كما أن عصير الفريز يمنح الإنسان

وجهاً مشرقاً وبشرة صافية .



الخبز

يحتوي على نسبة مرتفعة من النشاء وبعض البر وتينات والزيوت

والأملاح المعدنية بالإضافة إلى الفيتامينات (a- B) والماء

وبعض المركباتالعضوية الأخرى .



الأرز

غني جداً بالمواد النشوية ويحتوي على نسبة قليلة من المواد

الدهنية و الأزوتية و البروتينية وفيه كمية من الأملاح العضوية

كالبوتاسيوم والصوديوم والمغنزيوم واليود والفوسفور تعود

فوائد الأرز 'لى قشره الذي يحوي الفيتامين ب ويمنح الرز الجسم

طاقة حرارية كبيرة تساعد المصابين بالضغط وهو ذو خاصة قابضة

لذا يوصف للمصابين بالإسهالات وخاصة الأطفال.



المعكرونة

غذاء مركب من القمح والملح والماء وهذا الغذاء يمد الجسم

بمواد زلالية ودهنية وبنسبة عالية من ماءات الفحم بالإضافة

إلى المعادن كالفوسفور والكالسيوم والحديد والفيتامينات

(b1 ، B2 ، B B ) وتعتبر المعكرونة غذاءً مثالياً للمرضى

إلا في حالة السكري .



الجزر

يحتوي على الفيتامينات ( A - B B - C ) والجزر هو النوع

الوحيد إضافة للخس من الخضار الذي يحتوي على الفيتامين (هـ)

المضاد للعقم الجنسي .

وهو من أغنى الخضروات بالعناصر المعدنية كالحديد والكالسيوم

و البوتاسيوم والصوديوم وهذه المعادن تغير في بناء الجسم

وخلاياه ومعادلة الحموضة في الدم وزيادة قلويته وفيه نسبة

جيدة من السيللوز الذي يسهل مرور الكتلة الغذائية في الأمعاء

فتمنع الإمساك .



البصل

يحتوي على الفيتامين (b - C ) وعلى الفوسفور يساعد على مقاومة

السمنة فهو يطرد الأملاح من الدم والأنسجة ويزيل المواد الشحمية

الضارة كما يشتخدم في تنبيه جهاز التنفس ومنع القيء. للبصل قدرة

على قتل جراثيم التقيح وإيقاف حركتها وخاصة جراثيم الكوليرا

كما تستعمل أوراقه الجافة في تطرية الجلد ومقاومة الأورام

والالتهابات الجلدية السطحية ويعتبر الطب الحديث أقوى الخضروات

في تنقية الكليتين ومعالجة المغص الكلوي .



الثوم

يحتوي على كمية جيدة من الفيتامين ( A -c ) إنه يكسب الجسم

مناعة ضد الأمراض والأوبئة وهو يقي الإنفلونزا .

كما يفيد في حالات السعال والتهاب الرئة والسل الدرني وله

خاصة تنشيط الدورة الدموية وتخفيف الضغط الدموي ومكافحة تصلب

الشرايين .

لكن عيب الثوم الوحيد رائحته المزعجة والدريهة وللتخلص من

هذه الرائحة يمكن أن نتناول بعض الأوراق الخضراء لأن الكلورفيل

الذي تحتويه كفيل بإمتصاص تلك الرائحة .



البطاطا

تحتوي البطاطا على نسبة كبيرة من النشويات وهي غنية بقدرتها

الحرارية كما تحوي نسبة معتدلة من الفيتامين ج والفيتامين A .



الفجل

أوراقه تحتوي على الفيتامين ( أ - ج ) وجذره يتألف من الماء

والآزوت والنشاء وبعض المواد المعدنية هذا الجذر يعتبر مشهياً

ممتازاً يوضع على الموائد لإثارة القابلية للطعام وهو ذو أثر

فعال في الأدوار وتقوية العظام .



الفول

إنه غذاء بروتيني يحتوي على الفوسفور والكالسيوم والحديد

إنه يفيد الأطفال في مساعدتهم على النمو لما يحويه من حديد

وتناول الفول مع الخبز بإضافة قليل من المواد الدهنية يشكل

غذاءً كاملاً .



فول الصويا

يحتوي على المواد الدهنية والبروتينات والسكريات التي تمد

الجسم بطاقة حرارية عالية .

وهو غني بالفيتامينات ( أ ،ب1،ب2 ، ب ج ) كما يحتوي المواد

المعدنية مثل البوتاسيوم الصوديوم الكالسيوم الحديد النحاس

الفوسفور المغنزيوم الكبريت المنغنيز القصدير و الألمنيوم .



العدس

غني بالبروتينات وله قدرة عالية في توليد طاقة حرارية عالية

ويحتوي العدس على بعض المعادن الهامة كالحديد والفوسفور

والكالسيوم ومن المفضل تناوله مقشوراً لأن قشوره عسرة الهضم .

والمفيد ذكره أن العدس وكذلك الفول يحتويان على جميع المواد

المكافحة لفقر الدم نظراً لاحتوائهما على نسب عالية من البروتين

والحديد .



الفاصولياء

نبات غني بالبروتين والحديد والفيتامين (a-c) وينصح المصابون

بحصى المثانة بالإقلال من تناول الفاصولياء لاحتوائها على حامض

يهيج المنطقة المصابة .

لسه في تاني.........ستنوني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
NoRuLes
عضو جديد
عضو جديد
avatar

كلمتك للاعضاء : حٍّيَآكَمً آللهٍَ فْيَ آلمنتدى
ذكر
عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 04/05/2012

مُساهمةموضوع: رد: [®][موسوعة غذائية متكاملة ][®]   الجمعة مايو 04, 2012 8:27 am


+
----
-
حبة البركة

يستفاد من بذورها فهي تعتبر مقشع للربو مضادة للغازات مضادة

للاحتقان لها مفعول الكورتيزون يستعمل زيت حبة البركة ضد الحكة

والسعال وأمراض الصدر مدر للطمث واللعاب .



الزوفا

تستعمل لتكميد الجروح والقروح والغرغرة ولمعالجة التهاب اللوزتين

والنهاب الفم واللثة ولمعالجة الأمراض الصدرية والربو والسعال وبحة

الصوت ولتقوية جهاز الهضم .






النعناع

يعالج التهاب الثدي ويفيد في تسكين الآلام العصبية ويستخدم لمعالجة

اضطرابات المرارة ولتسكين المغص المعوي ومغص حصاة المرارة

وطرد الغازات المعوية يزيل التعب عن الجسم ويثير القيء .



الكزبرة

حبوب الكزبرة تمنع تكوين الغازات المعوية تقوي القلب منظمة للجهاز

الهضمي تكافح النعاس بعد الطعام بذورها تنفع للدوار البلغمي

لالتهابات المعدة لمعالجة الصداع والسكر يمنع نفث الدم قاطع للدم .



شقائق النعمان

مفيد في حالات السعال الديكي الحاد والنزلات الصدرية والتهابات

الحلق فيها مادة سامة مضادة للتعفن والفطور .



اليانسون

تعمل بذوره على تقوية جهاز الهضم وتسكين المغص المعوي

واليانسون طارد للغازات المعوية يفيد في معالجة نوبات

الربو تقوي الطلق أثناء الولادة ويسهلها كذلك يزيد من

إدرار الحليب عند الرضع .



عصير الشوندر

يحوي على نسبة عالية من الصوديوم ونسبة معتدلة من الكالسيوم

كذلك يحتوي على نسبة جيدة من البوتاسيوم هذا ويساعد عصير

الشوندر على تكوين كريات الدم الحمراء وهو مفيد جداً لعلاج

الاضطرابات تسببها العادة الشهرية عند المرأة وعصير الشوندر

يضم حوالي 10% منه على الكلور مما يجعله مادة تنظيف عضوية

جيدة للكبد والكلى والمرارة .



عصير الملفوف

يحوي نسبة كبيرة من الكبريت والكلور واليود الأمر الذي ينظف

الطبقة المخاطية للمعدة والمعي ويستخدم عصير الملفوف في حالات

القرحة والإمساك وهو يتمتع بخصائص تنظيفية رائعة لتنظيف

المعي ولإنقاص الوزن .



عصير الجزر

غني جداً بفيتامين ( أ-ب-س2-هـ أ - ي - ب ب - ك ) وهذا

العصير يحسن الشهية وعملية الهضم ويعتبر مذيباً طبيعياً

في حالات القرحة والأورام السرطانية يزيد من مقاومة الجسم

ضد العدوى والجراثيم ويحمي الجملة العصبية يعمل على تنظيف

الكبد والمصران يكسب الجسم حيوية ونشاط وله تأثيراً فعالاً

في علاج القرحات والأورام السرطانية عصير الجزر غني جداً

بالعناصر القلوية العضوية الحية الصوديوم البوتاسيوم

والكالسيوم والمغنزيوم والحديد .

إذاً عصير الجزر هو عبارة عن مياه عضوية عالية النوعية تؤمن

لخلايا الجسم وأنسجته مايلزمها من أنزيمات وذرات ضرورية للحياة

إنها تغذي الجسم كاملاً وتعيد الوزن والتوازن الجسماني الكيماوي

إلى طبيعته ويغذي أكثر ما يغذي الجملة البصرية .



عصير الخيار

يحوي على البوتاسيوم والصوديوم والكالسيوم والفوسفور والكلور

وعصير الخيار يساعد على نمو الشعر لاحتوائه على نسبة كبيرة

من الكبريت والسيليسيوم لكن ارتفاع نسبة البوتاسيوم في

الخيار تجعل منه علاجاً فعالاً لحالات ارتفاع وانخفاض ضغط الدم

يساعد العصير في حالات أمراض الأسنان واللثة والأمراض الجلدية .



عصير الثوم

يحتوي على الزيوت الطيارة التي تنظف المجاري الأنفية والبلعوم

والرئتين و القصبات التنفسية من التراكمات المخاطية كما أنها

تخرج السموم عبر مسامات الجلد وهو غني بزيت الخروع وبمجموعة

كبيرة من العناصر المطهرة وله دور في فتح الشهية وافراز العصير

المعدي وتحسين حركة المصران وتقوية الأفرازات البولية .



عصير البصل

له رائحة أقل حدة من عصير الثوم ويعتبر مادة مقوية للصحة .



عصير البقدونس

يتمتع بخواص ضرورية للتبادل الأكسجيني والمحافظة على العمل

الطبيعي للكظران والغدة الدرقية وهذا العصير يساعد على تقوية

الأوعية الدموية وهو يعتبر أفضل دواء في حالات أمراض القناة

التناسلية وله تأثير على الحصى والرمال في الكلى والمثانة وعلى

التهاب الكلية وهو علاج فعال لأمراض العين التهاب الملتحمة الماء

الأزرق الرمد وجملة العصب البصري .



عصير البطاطا

يحتوي على الفوسفور والكبريت والبوتاسيوم والكلور وهو مفيد جداً

لإزالة البقع عن الجلد ويعتبر كمنظف جيد للجسم .



عصير السبانخ

يفيد في حالات الإمساك أمراض الجهاز الهضمي له تأثير كبير على

الأسنان واللثة فهو يقيها من التسوس .



عصير البندورة

غني بالصوديوم والكالسيوم والبوتاسيوم والمغنزيوم .
00000000000000000000000000





العادات الغذائية



مضغ الأطعمة
من أهم أمور تناول الأطعمة بشكل صحيح تناولها بهدوء ومضغها

جيداً وعدم تلقيها و امرارها بسرعة كأن الفم مجرد فوهة وعاء

تعبأ به الأطعمة وكأن الأسنان اللسان واللعاب ليس إلا أعضاء

كمالية لاعمل لها .

فاللعاب ليس مجرد سائل عادي كالماء وإنما هو مفرز مليء

بالعديد من الخمائر الهاضمة التي تعمل على هضم الأغذية

هضماً كيماوياً ، وهو مادة مزلقة تعمل على تسهيل حركة الأطعمة

وانتقالها من الفم إلى نهاية الأنبوب الهضمي .

واللسان يقوم بعملية خلط وعجن الأغذية باللعاب وخمائره

الهاضمة لتصل الأغذية إلى المعدة شبه مهضومة المعدة غير

مؤهلة بيولوجياً للقيام بهذه العملية لخلوها من الأسنان وعدم

افرازها الخمائر التي تفرزها الغدة اللعابية .

أما الأسنان فهي تقوم بتقطيع وتمزيق وطحن الأطعمة بهدف إيصال

الخمائر الهاضمة إلى كافة أجزائها وتيسير عملية هضمها الكيماوي .

ومن الجدير بالملاحظة تأمين الأمور المساعدة على المضغ الجيد

مثل تصفير اللقمة وعدم تناول الأطعمة الباردة أو الساخنة جداً .



عدم الإفراط في تناول الأطعمة
حيث يوصى بتناول الأطعمة والأشربة باعتدال والتوقف عن تناولها

قبل الشعور بالشبع وإن تطلب ذلك تناول وجبة أو وجبتين خفيفتين

إضافيتين .

يعود ذلك إلى أن تناول الأطعمة وهضمها هي أعمال بيولوجية تقوم

بها خلايا حية ذات مشاعر وأحاسيس وتشعر بالتعب ورهاق واللقيمات

الأخيرة التي نتناولها تسبب بإرهاق المعدة لأنها تتطلب مزيداً من

ساعات العمل نتيجة لما بها من كميات كبيرة التي تسبب حشر

الكميات الزائدة فيها بتحدد جدرانها وفقدها لمرونتها فضلاً عن

تسبب طول فترة مكوثها فيها بتفسخها وتحولها إلى مواد سامة تشغل

كامل أجهزة الجسم بالتخلص منها بدلاً من تفرغها لأعمالها الأساسية .



توفر عنصري الجوع والراحة النفسية
نؤكد هنا على أن عملية تناول الأطعمة والاشربة وما يتبعها من

عمليات هضم وامتصاص هي عمليات بيولوجية تقوم بها خلايا حية

ذات مشاعر و أحاسيس .

لذلك يجب الابتعاد عن تناول الأطعمة على سبيل التسلية أو في

توتر الحالة النفسية .



تناول السوائل مع الأطعمة
تؤدي عملية تناول السوائل في أعقاب كل لقمة إلى تمرير هذه اللقم

عبر الفم دون القيام بعملية الهضم داخل الفم فضلاً على عمل هذه

السوائل على تحديد عصارات المعدة بما يضيف تأثيرها الكيماوي

في عملية هضم الأغذية الكيماوياً .
لسه في تاني ........استنوني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
NoRuLes
عضو جديد
عضو جديد
avatar

كلمتك للاعضاء : حٍّيَآكَمً آللهٍَ فْيَ آلمنتدى
ذكر
عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 04/05/2012

مُساهمةموضوع: رد: [®][موسوعة غذائية متكاملة ][®]   الجمعة مايو 04, 2012 8:28 am


+
----
-
×?°نصائح و ارشادات للاحتفاظ بالعناصر الغذائية للأطعمة×?°



1.. الحرص على شراء ألغذية الطازجة مثل الفواكه و الخضروات حسب الحاجة يوميا .

2.. الاستعاضة بالأغذية الطازجة عند توفرها بدلا من الأغذية المثلجة والمحفوظة .

3.. تناول ما يمكن تناوله من الخضار والفواكه بحالته الطازجة

من خلال الاستهلاك المباشر ومن خلال السلطات بقدر الإمكان .

4.. عدم حفظ وتخزين المواد الغذائية ( فيما عدا الأطعمة الجافة المعدة للحفظ)

لأكثر من عدة أيام .

5.. يجب عدم نقع الخضار و الفواكه في الماء لمدة طويلة أثنا غسلها ، بل يجب غسل المنتجات الغذائية بأقصر فترة زمنية وبأقل كمية من الماء.

6.. تجنب تقشير الخضار والفواكه ما أمكن .

7.. اللجوء إلى الطبخ بدون ماء قدر الإمكان .

8.. إضافة الملح عند تناول الطعام فقط وتجنب إضافته عند طبخ

الخضار والفواكه .

9.. يجب الاحتفاظ بمرق الطبخة وتناولها مع المادة المطبوخة .

10.. تجنب تكرار تسخين الأطعمة .

11.. تناول الطعام بعد طهيه مباشرة وتجنب تحضير طبخات كبيرة

لأكثر من يوم .

12.. تجنب تناول منتجات الحبوب المنخولة في حال توفر بدائل غير

منخولة عنها .

13.. تقصير مدة الطهي إلى حدودها الدنيا لتقليل أثر الحرارة على

العناصر الغذائية ولإنقاص عملية الأكسدة من خلال :

أ- رفع القدور عن النار عند بدء المواد بالنضوج .

ب-إحماء الأفران جيداً بصورة مسبقة وقبل وضع المواد المعدة للطهي

فيها .

تسخين المياه التي ستستعمل في تحضير الوجبة الغذائية إلى درجة

الغليان قبل إضافة المواد المعدة للطهي .

14.. عدم تقطيع الخضار والفواكه قبل طهيها والاكتفاء بتقطيعها

إلى قطع كبيرة نسبياً عند اللزوم لتقليل عملية الأكسدة و ا نحلال

العناصر الذوابة بالماء .


×?°الأغذية غير الصحية ×?°

الملح

رغم كل جوانبه الإيجابية للملح جوانب سلبية يجب التوقف عندها

وهذا ما جعله مادة غذائية مدمرة للصحة ينبع ذلك من تناول البشر

لكميات تفوق حدود احتياجهم إليه فالفرد البالغ يحتاج ما بين 2-3 غ

في اليوم الواحد لكن معدلات استهلاكه تصل إلى 18 غ يومياً هذه

الزيادة تسبب إرهاق وتعب الكلى ويسبب تمادي ذلك بضعف كفائتها

وتراكمه وبقية الفضلات في الجسم وتظهر أعراض زيادة الملح على

شكل توترات عصبية وعضلية ونفسية وصداع مستمر وشعور بالقلق

والكآبة والضيق والضجر من هنا يجب علينا التوقف عن تناول

الأطعمة المملحة والاستعاضة عن ذلك بتناول الفجل والنعنع و الزعتر

والبصل والثوم والفليفلة والبقدونس هذه الأغذية لا تعتبر حيادية

وانما تملك فوائد عديدة لغناها بالفيتامينات والأملاح المعدنية .


السكر الأبيض

الصفة التدميرية لهذا الغذاء تأتي من جراء اقتران عملية احتراقها

بتدمير كميات لابأس بها من فيتامين ب هذه الفيتامينات التي تعمل

على تحسين عمليات هضم وامتصاص الأغذية وبالتالي نقصها يؤدي

إلى ضعف البنية والاضطرابات العصبية والعضلية والصداع والشعور

بالأرق والقلق النفسي والكآبة والضجر مما دعا التحذير إلى عدم

الإفراط في تناول السكر الأبيض وبالفعل بدأ إنتاج العديد من المنتجات

الغذائية والمشروبات بدون سكر ومن سيئات السكر أنه قابل للتخزين

حيث تتراكم المخزونات على شكل دهن مما يؤدي إلى حدوث البدانة

التي تتمتع بمشاكل لا تحصى والسكر يخلق الوسط المناسب لمتناوله

بالإصابة بمرض السكري وبالتالي يجب التوقف عن الإسراف في

تناول هذه الأغذية والاستعاضة عنها بأطعمة حلوة بديلة كالتين

والزبيب والتمر والدبس التي توفر مضاد السكر وتهبنا الكثير

من الفوائد التي تتمتع بها لغناها بالعناصر الغذائية .



المواد المنبهة ( القهوة الشاي )

لهذه المواد سلبيات على المدى البعيد فهي تسبب زيادة تركيز وطول

فترة صحو الخلايا العصبية مما يؤدي إلى إرهاقها وضعفها وخمولها

وعدم مقدرتها على أدائها لأعمالها بالمستوى المطلوب .

وزيادة شرب القهوة يزيد من معدلات الإصابة بمرض تصلب

الشرايين وتتحدث الدراسات عن أخطار أخرى كإحداث العيوب

الخلقية عند الوليد وأورام الثدي الحميدة والتسبب بإصابة

الأفراد بالسرطان وتناول المرضعات لهذه المواد يؤدي إلى

اضطراب أحوال أطفالهم وأرقهم وعدم نومهم ومن الآثار التي

تتركها هذه المنبهات على متناوليها يمكن أن نذكر :



1.. اتساع الأوعية الدموية في الأطراف .

2.. ارتفاع ضغط الدم .

3..انقباض الأوعية الدموية في المخ .

4.. زيادة عدد ضربات القلب .

5.. زيادة حركة التنفس .

6.. زيادة كمية البول والعرق . +
7.. زيادة إفراز المعدة الحمضية .

8.. الأرق والقلق .

خلاص خلصت الحمد لله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
[®][موسوعة غذائية متكاملة ][®]
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبابيك :: الاسـرة والــطــفــل ::   :: أشهى المأكولات وفن الطبخ-
انتقل الى:  
جميع الحقوق محفوظه لـ شبكه شـبـابـيـكـ - Copy Rights Reserved 2011